صفحة بيت عطاء الخير
بطاقات عطاء الخير
تويتر عطاء الخير الرسمي
مجموعة بيت عطاء الخير الرسمية
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

  المستشار نبيل جلهوم  
المهندس عبدالدائم الكحيل الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى بطاقات عطاء الخير
دروس اليوم أحاديث اليوم بطاقات لفلي سمايل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-19-2019, 11:47 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 33,754
افتراضي حديث اليوم 4653

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حديث اليوم
باب
{ وَإِذْ قَالَتْ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ
وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ }



حَدَّثَنِي أَحْمَدُ ابْنُ أَبِي رَجَاءٍ حَدَّثَنَا النَّضْرُ عَنْ هِشَامٍ قَالَ أَخْبَرَنِي أَبِي
قَالَ سَمِعْتُ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ جَعْفَرٍ قَالَ سَمِعْتُ عَلِيًّا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ
يَقُولُ سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ

( خَيْرُ نِسَائِهَا مَرْيَمُ ابْنَةُ عِمْرَانَ وَخَيْرُ نِسَائِهَا خَدِيجَةُ )

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا النضر‏)‏
هو ابن شميل، وهشام هو ابن عروة بن الزبير،
وعبد الله بن جعفر أي ابن أبي طالب‏.‏

قال الدار قطني‏:‏ رواه أصحاب هشام بن عروة عنه هكذا؛ وخالفهم ابن جريج
وابن إسحاق فروياه عن هشام عن أبيه عن عبد الله بن الزبير عن عبد الله
بن جعفر زاد في الإسناد عبد الله بن الزبير، والصواب إسقاطه، والله أعلم‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏خير نسائها مريم‏)‏
أي نساء أهل الدنيا في زمانها، وليس المراد أن مريم خير نسائها لأنه يصير
كقولهم زيد أفضل إخوانه، وقد صرحوا بمنعه، فهو كما لو قيل
فلان أفضل الدنيا‏.‏

وقد رواه النسائي من حديث ابن عباس بلفظ ‏"‏ أفضل نساء أهل الجنة ‏"‏
فعلى هذا فالمعنى خير نساء أهل الجنة مريم‏.‏

وفي رواية ‏"‏ خير نساء العالمين ‏"‏ وهو كقوله تعالى‏:‏ ‏(‏واصطفاك على
نساء العالمين‏)‏ وظاهره أن مريم أفضل من جميع النساء
وهذا لا يمتنع عند من يقول إنها نبية‏.‏

وأما من قال ليست بنبية فيحمله على عالمي زمانها، وبالأول جزم الزجاج
وجماعة واختاره القرطبي؛ ويحتمل أيضا أن يراد نساء بن إسرائيل أو نساء
تلك الأمة أو ‏"‏ من ‏"‏ فيه مضمرة والمعنى أنها من جملة النساء الفاضلات،
ويدفع ذلك حديث أبي موسى المتقدم بصيغة الحصر أنه لم يكمل
من النساء غيرها وغير آسية‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وخير نسائها خديجة‏)‏
أي نساء هذه الأمة قال القاضي أبو بكر بن العربي‏:‏ خديجة أفضل نساء الأمة
مطلقا لهذا الحديث، وقد تقدم في آخر قصة موسى حديث أبي موسى في ذكر
مريم وآسية وهو يقتضي فضلهما على غيرهما من النساء، ودل هذا الحديث
على أن مريم أفضل من آسية وأن خديجة أفضل نساء هذه الأمة، وكأنه
لم يتعرض في الحديث الأول لنساء هذه الأمة حيث قال‏:‏ ولم يكمل من
النساء، أي من نساء الأمة الماضية، إلا إن حملنا الكمال على النبوة
فيكون على إطلاقه‏.‏

وعند النسائي بإسناد صحيح عن ابن عباس ‏"‏ أفضل نساء أهل الجنة خديجة
وفاطمة ومريم وآسية ‏"‏ وعند الترمذي بإسناد صحيح عن أنس ‏"
‏ حسبك من نساء العالمين ‏"‏ فذكرهن‏.‏

وللحاكم من حديث حذيفة ‏"‏ إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه ملك
فبشره أن فاطمة سيده نساء أهل الجنة ‏"‏ وسيأتي مزيد لذلك في ترجمة
خديجة من مناقب الصحابة‏.‏

أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك
على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات