http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-13-2018, 01:55 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 25,328
افتراضي حديث اليوم 4063

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
حديث اليوم

( باب شَهَادَةِ الْأَعْمَى وَأَمْرِهِ وَنِكَاحِهِ وَإِنْكَاحِهِ وَمُبَايَعَتِهِ

وَقَبُولِهِ فِي التَّأْذِينِ وَغَيْرِهِ وَمَا يُعْرَفُ بِالْأَصْوَاتِ )

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُبَيْدِ بْنِ مَيْمُونٍ أَخْبَرَنَا عِيسَى بْنُ يُونُسَ عَنْ هِشَامٍ

عَنْ أَبِيهِ

عَنْ أم المؤمنين السيدة /عَائِشَةَ/ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا وعن أبيها قَالَتْ

( سَمِعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلًا يَقْرَأُ فِي الْمَسْجِدِ فَقَالَ رَحِمَهُ اللَّهُ

لَقَدْ أَذْكَرَنِي كَذَا وَكَذَا آيَةً أَسْقَطْتُهُنَّ مِنْ سُورَةِ كَذَا وَكَذَا

وَزَادَ عَبَّادُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ عَائِشَةَ تَهَجَّدَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

فِي بَيْتِي فَسَمِعَ صَوْتَ عَبَّادٍ يُصَلِّي فِي الْمَسْجِدِ فَقَالَ يَا عَائِشَةُ أَصَوْتُ عَبَّادٍ

هَذَا قُلْتُ نَعَمْ قَالَ اللَّهُمَّ ارْحَمْ عَبَّادًا )


الشرح‏:‏

حديث عائشة ‏"‏ سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يقرأ في المسجد ‏"‏

والغرض منه اعتماد النبي صلى الله عليه وسلم على صوته من غير

أن يرى شخص‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وزاد عباد بن عبد الله‏)‏

أي ابن الزبير عن أبيه عن عائشة، وصله أبو يعلى من طريق محمد بن إسحاق

عن يحيي بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة ‏"‏ تهجد

النبي صلى الله عليه وسلم في بيتي، وتهجد عباد بن بشر في المسجد،

فسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم صوته فقال‏:‏ يا عائشة هذا

عباد بن بشر، قلت‏:‏ نعم، فقال‏:‏ اللهم ارحم عبادا‏"‏‏.‏


قوله‏:‏ ‏(‏فسمع صوت عباد‏)‏

وقوله‏:‏ ‏(‏أصوت عباد‏)‏ هذا في رواية أبي يعلي المذكور عباد بن بشر

في الموضعين كما سقته، وبهذا يزول اللبس عمن يظن اتحاد المسموع

صوته والراوي عن عائشة، وهما اثنان مختلفا النسبة والصفة،

فعباد بن بشر صحابي جليل وعباد بن عبد الله بن الزبير تابعي من وسط

التابعين، وظاهر الحال أن المبهم في الرواية التي قبل هذه هو المفسر

في هذه الرواية لأن مقتضى قوله‏:‏ ‏"‏ زاد ‏"‏ أن يكون المزيد فيه

والمزيد عليه حديثا واحدا فتتحد القصة،

لكن جزم عبد الغني بن سعيد في ‏"‏ المبهمات ‏"‏ بأن المبهم في رواية هشام عن أبيه عن عائشة

هو عبد الله بن يزيد الأنصاري، فروى من طريق عمرة عن عائشة ‏"‏

أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع صوت قارئ يقرأ فقال‏:‏ صوت من

هذا‏؟‏ قالوا‏.‏


عبد الله بن يزيد، قال‏:‏ لقد ذكرني آية يرحمه الله كنت أنسيتها ‏"‏ ويؤيد ما

ذهب إليه مشابهة قصة عمرة عن عائشة بقصة عروة عنها، بخلاف قصة

عباد بن عبد الله عنها فليس فيه تعرض لنسيان الآية، ويحتمل التعدد

من جهة غير الجهة التي اتحدت، وهو أن يقال سمع صوت رجلين فعرف

أحدهما فقال‏:‏ هذا صوت عباد ولم يعرفه الآخر فسأل عنه، والذي لم

يعرفه هو الذي تذكر بقراءته الآية التي نسيها ‏.‏

اللهم صلى و سلم و بارك علي عبدك و رسولك

سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين .

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات