http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-16-2018, 10:29 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 23,844
افتراضي منزلة الصيام بين سائر العبادات

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

( سـؤال و جـواب )

منزلة الصيام بين سائر العبادات

السؤال
مكانة الصيام ضمن باقي العبادات؟


الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالصيام عبادة عظيمة الثواب والفوائد وهو قسمان:

1- واجب ومن أهمه وآكده صيام رمضان فله مكانة عظيمة في الإسلام
فهو الركن الرابع منه بعد الشهادتين وأداء الصلاة وإيتاء الزكاة،
ومن أنكر وجوبه فهو كافر بإجماع أهل العلم، وقد ثبت الترغيب العظيم
في شأن صيامه.
ففي الصحيحين من حديث أبي هريرة
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

( من صام رمضان إيمانا ً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ).

قال الحافظ ابن حجر في " فتح الباري":
المراد بالإيمان: الاعتقاد بفرضية صومه. وبالاحتساب: طلب الثواب
من الله تعالى. وقال الخطابي: احتسابا أي: عزيمة، وهو أن يصومه
على معنى الرغبة في ثوابه طيبة نفسه بذلك غير مستثقل لصيامه
ولا مستطيل لأيامه. اهـ.

وقال المناوي في " فيض القدير":
من صام رمضان إيماناً: تصديقاً بثواب الله أو أنه حق، واحتساباً لأمر الله
به، طالباً الأجر أو إرادة وجه الله، لا لنحو رياء، فقد يفعل المكلف الشيء
معتقداً أنه صادق لكنه لا يفعله مخلصاً بل لنحو خوف أو رياء.

وقال الإمام النووي: معنى إيماناً: تصديقاً بأنه حق مقتصد فضيلته،
ومعنى احتساباً، أنه يريد الله تعالى لا يقصد رؤية الناس ولا غير ذلك
مما يخالف الإخلاص

2- صوم غير واجب وهذا أيضاً ثوابه عظيم،
فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم:

( من صام يوما في سبيل الله باعد الله وجهه عن النار سبعين خريفاً ). متفق عليه

واللفظ لمسلم.
والله أعلم.


المصدر:
إسلام ويب


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات