صفحة بيت عطاء الخير
بطاقات عطاء الخير
تويتر عطاء الخير الرسمي
مجموعة بيت عطاء الخير الرسمية
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

  المستشار نبيل جلهوم  
المهندس عبدالدائم الكحيل الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى بطاقات عطاء الخير
دروس اليوم أحاديث اليوم بطاقات لفلي سمايل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-25-2020, 10:02 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 36,037
افتراضي ما يحل للرجل من امرأته

من : إدارة بيت عطاء الخير



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

( سـؤال و جـواب )
ما يحل للرجل من امرأته وهي حائض



السؤال:
يسأل عما يحل للرجل من امرأته حالة حيضها، يقول المستمع من حضرموت
في رسالته هذه: أن رجلاً سأل الرسول ﷺ وقال له:

( ما يحل لي من امرأتي وهي حائض؟ قال له: شد إزارها، ثم عليك بأعلاها، )
نرجو رواية الحديث صحيحاً وتفسير معنى (إزارها)؟

الجواب:
هذا الحديث مشهور عن معاذ رضي الله عنه عن النبي ﷺ أنه سأله:

( ما يحل للرجل من امرأته وهي حائض ؟ قال: ما فوق الإزار )

يعني: صدرها وبطنها فوق السرة هذا هو الذي يحل له أن يباشر ذلك منها،
لكن الحديث ضعيف، والصواب أنه يحل له كل شيء ما عدا الجماع،
والحديث هذا ضعيف، والنبي ﷺ قال:

( اصنعوا كل شيء إلا النكاح )
رواه مسلم ،

وكان يأمر عائشة ونساءه أن يأتزرن عندما يريد مباشرتهن، فهذا أفضل
مستحب له أن يأمرها بالاتزار إذا أراد المباشرة؛ لأنه أبعد عن الوقوع فيما
حرم الله، لكن ليس بواجب، الواجب: تجنب الوطء فإذا تجنب الوطء فلا بأس
أن يباشر بدنها ولو مس فخذها أو مس فرجه فخذها لا يضر، الواجب بس
الحذر مما حرمه الله من الجماع، وإذا أمرها بالاتزار فهو أفضل حتى يكون
أبعد له عن الوقوع في المحرم، ولهذا كان النبي يأمر أزواجه
عليه الصلاة والسلام أن يتزرن ويباشرهن عليه الصلاة والسلام
كما أخبرت عائشة رضي الله عنها وغيرها.

ولكن المحرم هو الجماع لقوله فيما رواه مسلم عن أنس
أن النبي عليه السلام قال:

( اصنعوا كل شيء إلا النكاح )

يعني: الجماع، كانت اليهود تغلو في هذا إذا حاضت المرأة لم يواكلوها ولم
يشاربوها ولم يضاجعوها في الفراش وهذا من غلوهم فأنكر النبي ذلك عليه
الصلاة والسلام وقال: اصنعوا كل شيء إلا النكاح يعني: إلا الجماع. نعم.



المصدر/ مجموع فتاوى ابن باز


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات