http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

قسم الأخت/ أمانى صلاح الدين قسم خاص يحتوى على. كتابات ومقالات الاخت الزميلة أمانى صلاح الدين

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-15-2012, 08:26 PM
adnan adnan غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 13,481
افتراضي نفحة يوم الجمعة / أمانى صلاح الدين / رقائق


نفحة يوم الجمعة / أمانى صلاح الدين / رقائق
أ . محمد الفصام


إن كره الناس حملٌ تنوء بحمله قلوبُنا ،
فلنحاول أن نسقط هذا الحمل عنها.
لا تقل :
إن ترك البغض ليس بمقدوري ؛ إن ديننا لم يكلفنا إلا بما هو في استطاعتنا ،
و لو كنا لا نستطيع ترك البغض ،
لما نهانا عنه نبيُّنا - صلى الله عليه و سلم -:

( لا تباغضوا ، و لا تدابروا ، و كونوا عباد لله إخوانًا ) ،
فليس في شريعتنا التكليف بما لا يطاق .
فإذا ما أردنا أن نترك البغض ، فلنعلم أن البغض يبين فينا ،
و لا يؤثر فيمن نبغضه .
الرجل الكاره الحاقد هو إنسانٌ ممتلئٌ بالسم .
ألا يزعجك أن تحمل السم بين جنبيك !
إن محبة الناس و مصافاتهم يخلص لنا وقتنا من التشتت ،
ربما لا تتقبل أنفسنا محبة من سبَّنا أو سبب لنا ضجرًا ؛
لكن لنتقبل ذلك من أجل صحتنا و سعادتنا ،
لنسامحهم أو ننسهم على الأقل ، و هذا عملٌ ذكي يجب أن نعمله .
يقول الجنرال أيزنهاور جملةً بليغةً تستحق أن تحفظ و تطبق مباشرة :
" دعونا لا نضيع دقيقة واحدةً من التفكير بالأشخاص الذين لا نحبهم "
فمن المصيبة أن يثير عدوٌّ لك في الدنيا حفيظتَك و غضبك ،
ثم يزداد هذا و يصل إلى درجة التحسر و الألم
حينما تراه يأخذ من حسناتك يوم القيامة ؛
لكونك دائمًا تحضره في ذاكرتك ، و تمزقه بلسانك.
إن الحديث عمن نكرههم و القدح فيهم دلالةٌ على الضعف ،
و عدم القدرة على غير ذلك فحسب .
و أُكرِم نفسي عن جزاء بغيبةٍ و كل اغتيابٍ جهدُ من لا له جهدُ
إننا حينما نَكره خصومنا نعطيهم قوةَ السيطرة علينا :
السيطرة على نومنا ، و شهيتنا ، و ضغط دمنا ، و صحتنا ، و سعادتنا ،
ربما لو علموا بذلك لرقصوا فرحًا أنهم سببوا لنا الضيق و الضنك ،
و أن تأثيرهم فينا قد عَمَل عمَله.

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات