http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

قسم الأخت/ أمانى صلاح الدين قسم خاص يحتوى على. كتابات ومقالات الاخت الزميلة أمانى صلاح الدين

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-20-2013, 06:49 PM
adnan adnan غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 13,481
افتراضي نفحة يوم الجمعة / أمـــانى صلاح الدين

أ .نبيل النشمي
الإيمان الذي يملأ القلب خشية لله،
ومحبة له - سبحانه وتعالى وتعظيمًا واستسلامًا، وتوكلاً،
ورغبة ورهبة، وإنابة، وطمعًا في الجنة
وخوفًا من النار، ويقينًا بوعد الله - سبحانه وتعالى.
الإيمان الذي يرتقي بصاحبه إلى درجة المراقبة لله في حركاته وسكناته،
ويظهر في صاحبه التقوى والورع، والإيثار ومحبة الخير للغير، والصبر،
والصدق، والاستقامة، والنصيحة لله ولرسوله - صلى الله عليه وسلم
ولخاصة المسلمين وعامتهم، والتعاون على البر والتقوى،
والبُعد عن النزاع والشقاق، والحرص على جمع الكلمة والمحافظة
على المال العام، واجتناب الشبهات، واحترام الحقوق وتأدية الواجبات.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الإيمان الذي لا يحتاج معه صاحبُه إلى قانون بشري يردعه،
ولا إلى قوة ردع تزجُره غير مراقبة الله - سبحانه وتعالى - في السر والجهر،
والذي يعمل على توليد القوة الرُّوحية، وتنمية الدافع الذاتي،
وتقوية الوازع الداخلي، وبث الروح في الأقوال والأفعال،
ومن ثَمَّ يسهل على المرء بعد ذلك القيامُ بالأعمال المطلوبة منه،
ويسهل عليه حجز نفسه عن نزواتها ونزغاتها.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
هذا الإيمان هو الحل الأمثل لحياة مثلى،
وعلى رأس ذلك إيجادُ مجتمع آمن ومتحابٍّ ومتعاون،
حريص على عدم الاعتداء على الأموال والأعراض والدماء،
فما أحلى أن نعيشَ سعداء، آمنين، مطمئنين،
نقوم بواجباتنا، ونأخذ حقوقنا بكل قناعة وتسليم !
وبإطلالة سريعة على أرقى مجتمع عرفته البشرية
مجتمع الصحابة رضي الله عنهم
نجد أن ذلك الإيمانَ هو السبب الرئيس في الارتقاء بهم إلى القمة في كل شيء،
وكله ناتج تربية عظيمة تلقَّوْها من
معلم البشرية
صلى الله عليه و على آله و صحبه و سلم
على مائدة القرآن القرآن .

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات